عشر أمور تستغرق خمس دقائق فقط تساعدك في تحسين يومك

خمس دقائق هي فترة قصيرة من الوقت، لكنها كافية لتقوم فيها بشيءٍ واحدٍ قد يجعل يومك كله أفضل، وذلك أيضًا سيعود عليك بالنفع في استثمار وقتك، لذا فاستغل خمس دقائق وجَرِّب واحدةً من العشر طرق لتقليل التوتر، تحسين المزاج والحصول على المزيد من الطاقة، وهذا يمكن أن يعطيك طاقة إضافية تحتاجها لتقابل تحديات اليوم.

1- رَتّب سريرك

هذا لا علاقة له بكونك شديد الحرص على النظافة، هذا الطقس الصغير يمكن أن يَخلق لك محيطاً هادئاً في السرير، والسرير الهادئ المريح جزء من “عادات النوم الصحي” وهي العادات القليلة التي قد تساعدك على الحصول على نومٍ أفضل، المُحررة “جريتشين روبين” من موقع “WebMD” توصي بجعل ترتيب السرير عادة يومية في كتابها “مشروع السعادة” “The Happiness Project”، قُم بترتيب سريرك كأول شيءٍ تفعله في صباحك، وستكون قد قللت على نفسك أحد الأشياء التي تقلق عليها لبقية اليوم.

2- خُد معك وجبة خفيفة

قبل أن تتوجه للباب في الصباح، قم بإعداد وجبة خفيفة صحية لتأخدها معك، يمكن أن تأخذ معك فاكهة، مُكسرات غير مُملحة وجبن أو زبادي قليل الدسم، عندما تحس بالجوع في وقت لاحق بعد الظهر، ستكون جاهز.

3- رَتّب مكتبك

من الأوراق الضالّة إلى أكواب القهوة المُبعثرة، هذه الفوضى يمكن أن تُفقدك التركيز وتخنُق الإنتاجية، نَظِّم البيئة الخارجية ويمكنك أن تشعر بالنظام وبأنك أكثر قدرةً على التركيز على المهمة التي بين يديك.

4- استمع للموسيقى

أثبتت العديد من الأبحاث أن الاستماع للموسيقى يُمكن أن يساعد على تخفيض ضغط الدم، تقليل التوتر والضغط العصبي وتحسين المزاج، الموسيقى المناسبة لك لديها القدرة على تغيير سلوكك، لذلك فجهز مشغل الموسيقى الخاص بك وقم بعمل قائمة التشغيل التي ستجعلك تبتسم سواء كنت تعمل أو تتمرن، وهذا آمن وصحي لجعل يومك أكثر مُتعةً، طالما أنك لا تُفجر أذنك من الصوت المرتفع (ذلك سيكون سيِّئ لسمعِك).

5- شُم ليمونة

هذه الحيلة السريعة تُخفف التوتر، سنلجأ إلى الحاسة المُستخف بها، حاسة شمك، وجد باحثون يابانيون أن “الينالول” وهي مادة توجد في الليمون يمكن أن تنهي الحالة الكلاسيكية “الكر والفر” نتيجة الإجهاد والضغط العصبي، لا تريد الليمون؟ جرِّب الريحان، العرعر أواللافندر، هذه الروائح أيضًا وُجد أنها تُخفف الإجهاد والضغط العصبي.

6- تمدد

لا حاجة لك لأن تضع سروال اليوجا أو أن تصبح لين لأقصى حد، فقط بضع حركات سهلة ستقوم بالمطلوب، مدد ذراعيك، ارفع واخفض كتفيك بضعة مرات، مدد رجليك كأنك مُتكئ على منتصف جسمك أمام حائط، كن هادئاً، لكي لا تبالغ في القيام بالتمدد، التمدد يمكن له أن يساعدك في في تحسين دورتك الدموية ومرونتك، ويمكن أن يساعد تخفيف شد العضلات الذي يأتي من الضغط العصبي والتوتر.

7- تأمَّل

الأمر أسهل مما يُمكنك أن تظن، إليك طريقة القيام به:

اجلس واهدأ على كرسيّ أوعلى الأرض، بعد ذلك اتبع نفَسَك تنفس عميق – شهيق وزفير- لبضع دقائق، الأفكار مُقيدة ولا تصعد لعقلك، لا مشكلة، فقط دعهم يحومون حولك وركز مرة أخرى في تنفس، التأمل يوميًا- حتى ولو لبضع دقائق- يمكن أن يساعد على كبح التوتر.

8- اكتب مذكرات الشكر والامتنان

خذ دقيقة كل يوم اكتب ما أنت شاكر له كبيراً أو صغيراً، من السهل الحديث عن الطقس، الطريق أو مشاكل العمل، لكن الشكوى تجلب الطاقة السلبية معها، كونك مُمتناَ لما لديك يمكن أن يجعلك تقدر كل الأشياء الإيجابية في حياتك.

9- اغلق الأجهزة الإلكترونية

خذ استراحة قصيرة من كل الأدوات التكنولوجية، التحديق طوال اليوم في شاشة الحاسوب والإلكترونيات الأخرى يمكن أن يُدمر طاقتك ويشجعك على الكسل، لذا سجل الخروج من كل شيء بين الحين والآخر، هذا مهم خصوصًا للسماح لنفسك بالاسترخاء والاستجمام قبل الذهاب للنوم، فلا يعني كون العالم مستيقظاَ طوال اليوم طوال الأسبوع أنّ عليك أن تكون كذلك.

10- رتب أولوياتك

اسمح لنفسِك بالاعتراف بأنك لا تستطيع القيام بكل شيء في نفس الوقت، عوضًا عن ذلك، يمكن أن تزيل بعض الأشياء من قائمة المهمات- وستشعر بارتياح أكثر- عن طريق ترتيب الأولويات، لذلك قم بعمل قائمة واعرف ما الذي يُهمك بالفعل، ما الذي يمكن أن ينتظر لبعض الوقت وما الذي يمكن أن تتخطاه، حقق تقدمًا في القائمة، وانقل الأهم في الأعلى، خطوة بخطوة وستكون قد نظمتها.


  • ترجمة: عبدالرحمن تمراز
  • تدقيق: حسام التهامي
  • المصدر