عشر حقائق مهمة عن الدروز

الدروز، أو الموحدون الدروز، هي طائفة دينية يصنّفها البعض كطائفة إسلامية وآخرون يصنّفونها كدينٍ مستقل، ويتواجد غالبية المنتمين لها في سوريا ولبنان وفلسطين.

إليك عزيزي القارئ عشر حقائق عن هذه الطائفة.

الحقيقة الأولى

الدُرزية هي دينٌ توحيديٌ بالله، وعادة ما يشار إلى أتباعه بالموحّدين.

الحقيقة الثانية

نشأت الطائفة الدرزية في مصر، في نهاية القرن العاشر الميلادي أيام الدولة الفاطمية.

الحقيقة الثالثة

هذه الديانة هي خليط من فلسفة الإسلام والهندوسية، والفلسفة الإغريقية.

الحقيقة الرابعة

لا يوجد رجال دين لهذه الديانة، وذلك بالإضافة لعدم وجود أي احتفالات وطقوس؛ وذلك لأنهم يؤمنون أن هذه المظاهر تقاطع اتصال الإنسان مع الإله.

الحقيقة الخامسة

يوجد للدروز كتاب مقدس يسمى رسائل الحكمة، وهو متاح فقط لمعتنقي الديانة المتدينين.

الحقيقة السادسة

بدلًا من اتباع أركان الإسلام الخمسة فإنهم:

  •  يقولون الحق
  • يدعمون مجتمعهم
  •  يتخلون عن المذاهب القديمة
  •  يطهرون أنفسهم من البدع
  •  يؤمنون بوحدة الإله
  •  يرضون بالقدر.

الحقيقة السابعة

كما المسلمين، فإنهم يحرّمون أكل لحم الخنزير، التدخين وشرب الكحول.

الحقيقة الثامنة

ليست لهم أي أهداف قومية، بل إن كل فردٍ منهم يدعم الدولة التي ينتمي لها.

لكنهم يملكون علمًا ورمزًا من نجمة خماسية؛ وكلاهما يحتوي خمسة ألوان كل منها يمثل حدًا يفرق بين الإنسان والحيوان.

الحقيقة التاسعة

يُنظرُ للنساء الدُرزيات المتدينات باعتبارهنّ أفضل من الرجال المتدينين، وذلك للاعتقاد أنه قد تم إعدادهنّ روحيًا بشكل أفضل.

الحقيقة العاشرة

تعداد سكان إسرائيل الدروز يتعدى المئة ألف فرد.

معظم مجتمعات الدروز توجد في الشمال.

كذلك يوجد مجتمعات كبيرة من الدروز تسكن في سوريا ولبنان.


  • ترجمة: منة الله حسن
  • تدقيق: جعفر الجزيري
  • تحرير: طارق الشعر
  • المصدر