عشر حقائق مذهلة عن الاسلحة النووية

عشر حقائق مذهلة عن الأسلحة النووية


تناولت الكثير من أفلام وكتب وألعاب الخيال العلمي أو ما بعد الحوادث الكارثية موضوع الأسلحة النووية منذ أن تم اكتشافها وحتى الآن. تلعب هذه الأسلحة دوراً كبيراً في عالمنا اليوم خصوصاً في الأمور السياسية لكونها على درجة عالية من الخطورة إذا وقعت في الأيدي الخاطئة. ومع انتخاب دونالد ترامب، يوجد جدل حول أن الرئيس الجديد لا يمكن الوثوق به مع رموز تشغيل الأسلحة النووية.

هل من الممكن لرئيس متقلب أن يؤتمن على أسلحة تدمير شامل؟

هنا نقدم عشرة أشياء ربما تريد أن تعرفها عن الأسلحة النووية.

10. الأسلحة النووية استُخدِمت مرتين فقط – باستثناء التجارب- في التاريخ.

1

الأسلحة النووية استخدمت مرتين فقط كلتا المرتين كانتا من قبل الولايات المتحدة ضد اليابان. القوات المسلحة الجوية الأمريكية ألقت قنبلة ذرية من نوع يورانيوم على منطقة هيروشيما وأطلقوا عليها اسم ” الصبي الصغير”. وبعد ثلاثة أيامٍ فقط قامت بإلقاء قنبلةٍ ذرية من نوع بلاتينوم على منطقة ناغازاكي وأطلقوا عليها اسم “الرجل السمين”.200000 فرد مدني وعسكري لقوا حتفهم جراء إصاباتٍ حادة من الانفجار.

9. تم اختبارها أكثر من ألفي مرة.

2

بعد الانفجارات الذرية في هيروشيما وناغازاكي، الأسلحة النووية فُجّرَت أكثر من ألفين مرة؛ فقط لرؤية كيفية عملها وكمية الدمار الذي تسببه. بعضهم ادّعى أنها سببت أضراراً للبيئة المحيطة بمنطقة التجارب.

8. في معظم الدول؛ الرئيس وحده قادر على إعطاء أوامرَ لشنِ غارةٍ نووية.

3

حتى لو كانت الدولة في حالة حربٍ وجميع ألوية الجيش تظن أن الحل النووي هو الأفضل، يجب عليهم الحصول على موافقة الرئيس في معظم الدول.
وهذا لكونها أسلحة عالية الخطورة لأيّ شخص عسكري، على ما يبدو.

7. بإمكاننا الاحتماء منها.

4

لستَ بحاجةٍ إلى درعٍ ضخم يغطي كامل المدينة حتى تحتمي من الأسلحة التي يمكنها أن تودي بحياةِ الملايين من الأشخاص. فبقدر ما تبدو خطيرة؛ معظم الصواريخ النووية التي تمتلكها القوات العظمى في العالم يمكن أن يتم اعتراضُها في الجو قبل أن تصل إلى المدينةِ المستهدفة.
هذا يطلق عليه اسم “نظام حماية ضد الصواريخ” حيث أن الولايات المتحدة وروسيا والصين والهند والباكستان وإسرائيل وفرنسا قاموا بإنشائه. هذه الأنظمة بإمكانها حماية قارةٍ بأكملها.

6. قنبلة هيدروجينية تزن 42000 باوند سقطت بالخطأ من على متن طائرة في عام 1957.

5

نعم هذا حصل بالفعل، ولم يكن الحادث الوحيد الذي حصل لقنبلة نووية وسقوطها من على متن طائرة.
هذا الحادث وقع بالقرب من البوكيرك، نيو ميكسيكو. تفجُّرجهاز تنشيط التفجير التابع للقنبلة أدى إلى تدميرِها على هذا الأثر وتشكيل حفرةٍ قطرها 25 قدم.

5. من الممكن أن تمنع اندلاع الحروب.

6

بعض الأشخاص يجادلون أن الأسلحة النووية تحول دون حصول الحروب. وجهة النظر هذه تجادل أن على عكس الأسلحة العادية، فإن الأسلحة النووية نجحت في ردعِ الحروب الخارجية بين الدول. هذه الفكرة يمكن أن تُدَعَّم بحقيقةِ أنهم نجحوا بتطبيق ذلك خلال الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي. هذه الظاهرة تسمى مفارقة الاستقرار- وعدم الاستقرار.

4. مجموعة من الناس تجادل أن الكائنات الفضائية تخرّب الأسلحة النووية.

7

هناك مجموعة من الناس يؤمنون أن المخلوقات الفضائية موجودةٌ بيننا، وأيضاً يؤمنون أن هذه واحدة من أهم أهدافهم وقد بدأوا بزيارتنا أكثر منذ بداية إنشاء هذه الأسلحة لأنهم يشعرون بالخوف من قيامنا بتدمير موطننا. هناك آخرون يقولون أننا حصلنا على هذه التكنولوجيا منهم وقمنا بتحويلها إلى أسلحة.

3. ما بين عام 1940 و 1966 قامت الولايات المتحدة بإنفاق 8.8 مليار دولار على برامج الأسلحة النووية.

8

ليس الولايات المتحدة فقط، وإنما معظم الدول أنفقت مبالغ طائلة لتطوير الأسلحة النووية. الولايات المتحدة وحدها أنفقت 610 مليون لصناعة الأسلحة، معظم هذه الأموال أُنفقت على أنظمة النقل والتوصيل. يدعي بعض الناس أنه يمكن إنهاء المجاعة في العالم بهذه الأموال بدلاً من إنفاقها على تطويرِ أسلحةٍ قادرة على قتل الملايين.

2. لو أن حرباً نووية حصلت، فبإمكانها تشكيل شتاءٍ أبرد من العصر الجليدي.

9

قدر العلماء أن حرباً نووية من الممكن أن تشكل 150 مليون طناً من الدخان، مشكلاً غمامة كثيفة في الجو تحجب أشعة الشمس. حرب كهذه بإمكانها جعل الأرض غير صالحة للسكن ليس فقط بسبب الإشعاع، وإنما بسبب الشتاء وقلة أشعة الشمس التي نعتمد عليها لإنماء المحاصيل. بعض العلماء أيضاً يقولون أنها من الممكن أن تعيد الحياة على الأرض إلى فترة الميكروبات.

1. الأسلحة النووية قادرة على إصابة هدف من على بعد 1000 ميل من منطقة إطلاقها خلال 4 دقائق فقط.

10

لهذه الدرجة تقدمت أنظمة الصواريخ. لو اندلعت حربٌ نووية – حيث أن معظم السياسات النووية قائمة على الرد بضربة عند التعرّض لقذفٍ نووي- فإن الأرض ستصبح غير صالحة للسكن خلال 90 دقيقة.


ترجمة: آية الصّباغ
تدقيق: ريمون جورج
المصدر


 

مجلة ليستات هو أول موقع عربي مهتم بعرض القوائم المهمة والغريبة في كافة المجالات، من العلوم الى الفن وعالم الابداء..
مجلة ليستات هي نتاج شراكة مهمة بين مجموعة من المبدعين والاعلاميين العرب من المحيط إلى الخليج.