عشر حقائق غريبة عن الإنجيل

مع وجود ستةٍ وستين كتابًا للإنجيل أصبح يعرف العالم الكثير من المعلومات عن المسيحية وما بداخل كتاب الإنجيل، ولكنّ بعض الحقائق تضمحلّ مع الوقت ومع ذلك فهي تبقى مثيرة للاهتمام، وفي هذه القائمة سنعرض لكم بعض الحقائق الغريبة عن كتاب الإنجيل.

1- العبودية:

يقال أنّ الإنجيل هو كتاب خير وهو الكتاب الذي يلجأ إليه العديد من المسيحين ليكون لهم هدىً ولكنّ الإنجيل لم يجرّم العبودية قط، ففي سفر اللاوليين 25:44 مكتوب أنّ العبودية ليست مجرِّمة ما دام العبد من بلد أو ديانة أخرى.

2- القتل الجماعي أثناء الإجازة:

غالباً ما نسافر لقضاء الإجازة، وهو وقتٌ ممتع ولكنّ الإنجيل له رأي آخر فقد ذُكر في سفر التثنية 13:12 أنّ على المسيحي أنّ يقوم بقتل الأبرياء إذا ما سافر إلى مكانٍ جديد يدين فيه الناس بديانة غير المسيحية.

3- الزنا:

يعالج الإنجيل موضوع الزنا في كتبه ولكنّ معالجته للزنا غريبة حيث ينص سفر اللاويين 20:10 أنّ عقوبة الزنا هي الموت لكلا الزوجين وهو أمرٌ غريب للغاية.

4- الأطفال المشاغبون:

يبقى الأطفال قرة عينٍ لأهلهم ولكنهم قد يصبحون في بعض الأحيان مشاغبين، وقد عالج الإنجيل شغب الأطفال في سفر اللاويين 20:9 حيث صنفها على أنها من الكبائر ويُعاقب الطفل عليها بالموت.

5- أكل لحوم البشر:

ذكر سفر التثنية 28:53 أنه في حال جوع الإنسان فإنّ الحل سهلٌ جدًا، ما عليك إلا أن تقتل أحد أولادك وتلتهمه ولكن لا تجع أبدًا.

6- آمين:

دائمًا ما تقال كلمة آمين في نهاية صلوات المسيحين وتعني (فليكن)، ولكنك إذا قمت بالقليل من البحث ستكتشف أنّ أصل الكلمة يعود إلى كلمة آمين رع وهو إله مصري قديم يُعرف أيضًا باسم آمون رع وكان يدعو الناس باسمه قديمًا ويبعثون بصلواتهم لابن الشمس.

7- ذُكرت إسرائيل عدة مرات في الإنجيل:

ولكنها ليست الدولة التي نعرفها اليوم فتلك الدولة التي ذُكرت في الإنجيل يُقصد بها بلاد كنعان وإن كان بعض أجزاء كنعان توجد داخل إسرائيل الحديثة.

ويصبح الموضوع مدهشًا أكثر عندما نحلل كلمة إسرائيل فأول جزء منها (إيزيس) يعود لاسم الملكة الفرعونية المصرية المعروفة وهي تمثل جزءًا من الثالوث، أما الجزء الثاني (رع) فهو إله الشمس عند المصريين القدماء والجزء الأخير (يل) هي كلمة عبرية تعني الإله أيضًا.

وهذا يعطينا نمطًا يجعلنا نعتقد أنّ كلمة إسرائيل هي دمج لشتّى الديانات.

8- نبوءات الإنجيل:

كما العديد من الديانات فالمسيحية وكتاب الإنجيل لهما نبوءات خاصة بهما وقد تحققت 3200 واحدة منها وبقي 3100.

9- الفاتيكان:

في المسيحية يعلم الجميع عن الفاتيكان، وهو قلب الكاثوليكية الرومانية، والمثير في أمر الفاتيكان هو الاسم وقد أُخد من الكلمة اللاتينية (فاتيكانس) وتعني مكان المشعوذين.

10- بعض الكتب ملغية:

كان هناك أكثر من ستة وستين كتابًا للإنجيل ولكنّ العديد منها كان مغايرًا لما تقوله الكنيسة والكتب الأخرى، فقامت الكنيسة بإلغاء هذه الكتب من الديانة المسيحية.

وأخيرًا وبالرغم من أنّ المسيحية تزخر بالقصص والحقائق المثيرة، إلا أنّ بعض الحقائق تظل غريبة، وبعد قراءتك لهذا المقال تكون قد تعرفت على بعض هذه الحقائق.


  • ترجمة: ميرا المهدي
  • تدقيق: محمد القيرواني
  • المصدر

طبيبة أعشق العلم و التثقف و أود أن أشارك الناس شغفي في القراءة.