عشر حقائق عن البحر الميت

البحر الميت هو البحيرة المالحة التي تقع بين فلسطين غربًا والأردن شرقًا، ينخفض عن سطح البحر بثلاثمائة وأربع أمتار، وهو أملح من المحيط بتسع مراتٍ ونصف تقريبًا، فقد بلغت ملوحته 34,2 عام 2011.

وفيما يلي بعض الحقائق المثيرة عن هذا البحر.

1- درجة الملوحة العالية:

بسبب ملوحته فإن النباتات والحيوانات لا يمكنها العيش فيه، لهذا تسمى هذه البحيرة بالبحر الميت.

2- أبعاد البحر الميت:

يبلغ عرضه خمسة عشر كيلومترًا، بينما يبلغ طوله خمسين كيلومترًا.

3- مكان جذاب:

يعتبر البحر الميت واحدًا من المناطق الجذابة في العالم، ويحب القاطنون في حوض المتوسط زيارته، ووفقًا للإنجيل، فإن البحر الميت كان يعتبر ملجأً للملك (ديفيد – David).

4- منتجع صحي:

يوجد في البحر الميت أحد أوائل المنتجعات الصحية في العالم، الذي أسسه الملك هيرود العظيم.

5- المنتجات:

تصنع العديد من المنتجات في البحر الميت، فالمواد المستخرجة منه يستخدم بعضها سمادًا، ومنها ما كان يستخدم في التحنيط في مصر القديمة، كما تصنع الكثير من مساحيق التجميل من معادن وأملاح البحر الميت.

6- الطفو:

ستطفو بسهولة عند السباحة في البحر الميت، حيث تبلغ كثافة مياهه 1,24 كجم/ لتر.

7- الفنادق:


هناك خمسون فندقًا مملوكًا لإسرائيل على شاطئ البحر الميت، وصلت إيراداتها عام 2012 إلى أكثر من مائتي وتسعين مليون دولار.

8- الأردن:

هناك تسعة فنادق على الجانب الأردني، تحتوي على ألفي وثمانمائة غرفة لخدمة الزبائن.

9- تواجد الكائنات الحية:

على الرغم من عدم قدرة الكائنات الحية الدقيقة على التواجد فيه، إلا أنه يمكن رصد الفطريات المجهرية والبكتيريا في مياهه.

10- الجبال حول البحر الميت:

يمكن رصد العديد من الحيوانات المختلفة على الجبال المحيطة بالبحر الميت مثل الفهود، والثعالب، وأرانب الصخور، والأرانب الوحشية، والوعول.


  • ترجمة: بشار منصور.
  • تدقيق: إسراء زين الدين.
  • تحرير: أميمة الدريدي.
  • المصدر