عشرُ حقائقَ عن شرق آسيا

تتضمّن هذه القائمة معلوماتٍ عن البلدان الواقعة في شرقي آسيا، ومنها تايوان، منطقة ماكاو، هونج كونج، الصين، اليابان، ومنغوليا.

تمتدّ منطقة شرقي آسيا على مساحة تبلغ 12.000.000 كم²، وبذلك تغطي 28% من مساحة القارة الآسيوية.

وبها يقطن ما يقارب المليار ونصف نسمة.

تعالوا معنا في مسْح سريعٍ لعشر حقائق عن تلك المنطقة.

1- التاريخ

ترك الصينيون بالغَ الأثرِ على باقي المنطقة، ويمكننا ملاحظة آثار الثقافة الصينية في العديد من مجتمعات شرق آسيا.

2- الأديان الرئيسية.

الكونفوشية، البوذية، الطاويّة. وهناك الشامانية في كوريا. ويعتنق اليابانيون ديانة الشنتو. ويتّبع الكثيرون في الصين وتايوان دياناتٍ محليّة.

3- الشامانية

وتنتشر هاته الديانة في منغوليا ولدى السكان الأصليين في شرق آسيا.

4- التقويم الصيني

اشتُقّت التقاويم المعتمدة في أغلب بلدان شرق آسيا من التقويم الصيني.

5- الهيمنة الإقليمية

هيمنت السُلالاتُ الحاكمةُ الصينية لقرونٍ طويلة على كافة المجالات العسكرية، الاستكشافية، التجارية، والثقافية في المنطقة.

6- الخَرَاج للأقوى

كانت الممالك في اليابان وكوريا تدفع الخَرَاج (الإتاوة) للسُلالات الصينية الحاكمة.

7- العالم الغربي.

ومع صعود نجم العالم الغربي على الساحة الدولية، انكفأت قوّة الصين. وأُعلِنت اليابان دولةً قومية.

8- السيطرة اليابانية.

خلال الحرب العالمية الثانية، سيطرت اليابان على فييتنام، تايوان، شرق الصين، وكوريا. ولكن كوريا نالت استقلالَها بعد هزيمة اليابان في الحرب.

9- تايوان.

لها مشاكلها مع الصين التي تدّعي سيادتها عليها.

10- الاقتصاد.

لمعت الصين في سماء الاقتصاد العالمي في العام 2014 كأكبر قوّة اقتصادية في العالم. كما انتقلت اليابان، تايوان، وكوريا الجنوبية إلى مصاف الدول الصناعية المتقدمة باقتصادها القوي.


عابر سبيل يحاول إضافةَ حرفِ معقوليّة على صفحة هذا العالم المجنون قبل انتهاء الرحلة، مهتمّ بقضايا البعث الحضاري والترجمة والنقد، مترجمٌ متطوّع في فريق ليستات للأسباب السابقة :-)