خمس طرق لتقوية الذهن من خلال النشاط الجسدي

drhnamn5b63fdyhr

خمسُ طرقٍ لتقوية الذهن من خلال النشاط الجسديّ:


 

لطالما فهم اليونانيّون القدماء العلاقة بين العقل والجسد، في حين تأخّر الطبُّ الغربيّ في تبنّي هذه الفكرة.
أما حالياً، فإنّ العلمَ مستمرّ بإثباتِ وجودِ علاقةٍ وطيدةٍ بين الصحّةِ الذهنيّة والصحّةِ الجسديّة.
فإذا كنت تشعر بالكآبة أو كنت قلقاً على وضعك الماليّ مثلاً فإن الحلّ لا يتمثلُ بالتفكير الإيجابي فحسب، إنّما بأداء بعض النشاطات الجسدية أيضاً.

١- المشي لتخفيف الاكتئاب:

side view of a couple walking on the beach
side view of a couple walking on the beach

تُظهرُ العديدُ من الدراساتِ أنّ النشاطَ الجسديّ قد يكون فعّالاً في علاج المشاكل النفسيّة، ولا حاجة لأداء التمارين القاسية لتحصل على الفوائد المرجوّة، حيثُ أنّ المشي لمدة ثلاثين دقيقة يومياً قد يكون كافياً لتخفيض احتمال الإصابة بالكآبة والأمراض النفسيّة الأخرى، وفعالية المشي قد تُكافئ فعالية تعاطي الأدوية المضادّة للاكتئاب.

 

٢- الضحك لتخفيف الآلام الجسدية:

image

يمكن للضحكِ أن يساعدَ في تخفيفِ الشعور بالألم، وفي المقابل فإن العبوسَ قد يزيد من حدّته.
تُظهرُ الدراساتُ أنّ الضحكَ يؤدّي إلى تخفيضِ معدّل نبضات القلب أثناءَ فترات الضغط، حتى ولو لم تكن تشعر بالسعادة لذلك، إذا كنت ستتعرض لعمليّة طبّية قد تكون مؤلمة، حاول أن تفكّر بمكانك المفضّل أو بطرفةٍ سمعتها فقد يساعدك الضحك على تحمّل هذا الألم بشكلٍ أفضل.

 

٣- التنّفسُ بعمقٍ لتحسين الإنتباه:

d4a29e781cc26e6d6d2223a9f98fc533

يمكنُ لبضعِ دقائقَ من التنفّس العميق أن تحسّنَ قدرتكَ على التركيز، كما أنّ عدّ هذه الأنفاس العميقة مفيد لك إن كنتَ من الأشخاص الذين يقومون بمهامٍ متعددةٍ في وقتٍ واحد.
تظهرُ الدراساتُ أنّ الأشخاصَ الذين يقومون بمهامٍ متعددةٍ يواجهون صعوبات في الأداء أثناء الاختبارات أو الوظائف التي تتطّلب تركيزاً مستمراً، يمكن للتنفّسِ العميقِ أن يقدّم تحسيناً فورياً في التركيز والذي قد يؤدي لتحسين الأداء.

 

٤- القيام بتمارين اليوغا لتخفيف التوتّر وأعراضِ ما بعد الصدمة: PTSD:

Finding rest and mental relaxation

إذا كنت من ممارسي اليوغا فأنت تدركُ بالفعلِ تأثيرَها القويّ على الاسترخاء وتخفيف حدّة التوتّر.
كما أظهرت الدراسات أنّ لليوغا فوائدَ رائعة في تخفيف الأعراض التي تتلو الإصابة بصدماتٍ جسديّةٍ ونفسيّةٍ.

 

٥- رفعُ الأوزانِ لمحاربةِ القلق:

weight-training-session-e1482349158950

حوالي ١٥% من البشر يعانون من نوباتٍ متكررةٍ من القلق الذي قد يستمرّ لفترةٍ طويلةٍ مرافقاً لأعراضٍ مزعجةٍ للمريض كالعصبيّةِ، الخوف، الخشية من شرّ مرتقبٍ ومسبّباً لقلّة النوم، المرض، الآلام الجسدية المزعجة.
أظهرتْ الدراساتُ أنّ رفعَ الأثقالِ بشكلٍ معتدلٍ وبدون مبالغة قد يساعدُ في التخفيف من حدّة القلق.
وفي النهاية فإنّ بناءَ قوّةٍ ذهنيةٍ لا يتعلّق فقط في تغيير نمط التفكير، فبعضُ التغييراتِ البسيطة في نظامك اليوميّ قد يساعدُ كثيراً في تدريب دماغك ليعملَ بشكلٍ أفضل.


ترجمة: فدوى كرم
تدقيق: روان محمد

المصدر

 

إعداد فدوى كرم

فدوى كرم

طبيبة سورية. أحب العلم وأؤمن به وأكره التعصب بكل أشكاله. مهتمة بالقراءة والموسيقى والأفلام .