تسعة أقوال مرعبة لفلاديمير بوتين تعبّر عن رؤيته الفكريّة

أصبح اسم فلاديمير بوتين اسماً مألوفاً في الولايات المتحدة الأمريكيّة، فقد ظهر هذا الاسم مؤخراً خاصّة مع التحقيق في انتخاب دونالد ترامب، النزاعات في سوريّة، ومحادثات مجلس الشيوخ الأمريكي حول فرض عقوبات جديدة على روسيا.

عميل KGB السابق، عمل كرئيس للحكومة الروسية بين عامي 1999 و2000 ، كذلك بين عامي 2008 و 2012.

بوتين شغل منصبه الحالي كرئيس لروسيا بين عامي 2000 و2008، وعاد ليشغله منذ 2012 وحتى الآن.

في الوقت الذي يشير فيه البعض إلى التحسّن الجزئي الملحوظ في الاقتصاد الرّوسي، يعتبر آخرون بأنّ فترة ولايته أدّت إلى انزلاق البلاد مرّة أُخرى إلى الاستبداد.

هنا سوف نورد بعضاً من أقوال بوتين التي توفّر لنا لمحة عن نظرته الثّاقبة للعالم:

1. “أنا لستُ امرأة، لذا لا يوجدُ لديَّ أيّامٌ سيئة.”

الرئيس الرّوسيّ لديه تاريخٌ من التعليقات الجنسيّة، فقد أطلق تعليقاً آخر بينما كان يتحدّث إلى أوليفر ستون حول فيلمه الوثائقي – الذي انتُقِد” كونهُ بدا كقوّادٍ” للرجل القويّ.

2. ” مهمة الحكومة ليست فقط سكب العسل في الكوب، بل إعطاء الدواء المرير في بعض الأحيان.”

بعد الإعلان عن نيته التّرشّح للرّئاسة في عام 2012، قال الرجلُ القويُّ أنّ حكومته يتعيّن عليها أخذ إجراءات مثيرة للجدل للتعامل مع تبعات أزمة عام 2008 الاقتصاديّة.

3. “تشجيع النّاس لرؤية أنفسهم استثنائيين، هو أمرٌ خطرٌ للغاية، أيّاً كانت دوافعهم.”

فقد سخر الرّئيس الرّوسيّ من فكرة الاستثنائيّة الأمريكيّة في افتتاحيته في صحيفة نيويورك تايمز عام 2013.

4. لقد غرِقَت.”

في عام 2000 غرقت غوّاصة كورسك الرّوسيّة في بحر بارنتس ولقيَ الأشخاص ال118 الذين كانوا على متنها مصرعَهُم.

حكومة بوتين واصلت إصدار تصريحات مربَكة حول الخطأ الذي حدث.

بوتين خلال ظهوره في برنامج لاري كينغ، قدّم إجابة مقتضبة من كلمتين حول كلّ ما حدث للغوّاصة، وحينما واجهتهُ أمّ أحد الضحايا خلال اجتماع مع أفراد الأسرة، تعرّضت للمماطلة المريرة.

5. ” في بعض الأحيان، يتوجب عليك أن تكون وحيداً لتثبت أنّك على حقّ.”

في قمة مجموعة الثمانية عام 2014، اشتبك بوتين مع القادة الآخرين – بمن فيهم باراك أوباما- حول مسألة تقديم الدعم للثوار السّوريّين، و بعد المحادثات المتوتّرة دافع عن معارضته لهذه الخطوة.

6. “سنطارد الإرهابيين في كلّ مكان، إن كانوا في المطار، إذاً في المطار، حتى إن كانوا في الحمام -أستميحكم عذراً- سنقوم بطردهم خارج الحمّام، هذا هو الأمر، لقد أُغلقت القضيّة.”

في عام 1999 ، في معرض ردّه على أسئلة أحد الصحفيّين حول حرب روسيا مع الشّيشان، بوتين أوجز استراتيجيته لمكافحة الإرهاب، وقد عاد للاعتذار عن هذا البيان عام 2011.

7. ” كلّما عرفت النّاس أكثر، كلما ازداد حبّي للكلاب، ببساطة أنا أحبّ الكلاب.”

بوتين محبٌّ شهيرٌ للكلاب، يملكُ كلباً أسودَ من نوع لابرادور عمره 15 عام يدعى كوني، و كلباً آخر من نوع أكيتواينو يُدعى يوم، و آخر من نوع كاركاتشان يُدعى بافي.

8. ” إنّني الرّجُل الأغنى، ليس فقط في أوروبا بل بكلّ العالم، أنا أجمع المشاعر.”

من الصّعب تقدير ثروة بوتين الحقيقيّة التي تقارب 40 مليار دولار-وفقاً لفورتشن- .

حيث أن كتاب “القيصر الجديد: صعود وملك فلاديمير بوتين” يقتبس عن فلاديمير بوتين قوله: ” أعظم ثرواتي هي انتخابي لقيادة روسيا”.

9. ” لن يكون كلّ شيء بخير على الأرجح، رغم ذلك يتوجّب علينا المحاولة.”

في عام 2013 استضاف بوتين جلسة أسئلة وأجوبة متلفزة استمرت لمدة 4 ساعات و47 دقيقة، وقتئذٍ سُئل الرّئيس الرّوسيّ: ” متى سيكون كلّ شيء بخير؟” ردّه في ذلك الوقت كان كئيباً.