إحدى عشرة حقيقة مبهرة عن جسمك

1- اللسان السليط:

عضلات قليلة تعمل بجد مثل اللسان، في اليوم الواحد، يلف اللسان ويتحرك ليحدث الصوت الذي تتحدث به ويدفع الطعام الذي تأكله، وفي أثناء نومك، يقوم لسانك بتحريك اللعاب إلى أسفل الحلق.

2- اذهب في رحلة مع أمعاءك:

في المتوسط، يكون طول أمعائك 25 قدمًا من أولها إلى آخرها، وأمعاؤك الدقيقة تكون أطول من 20 قدمًا، وبينما يكون محيط الأمعاء الغليظة أكبر، فإن طولها يمتد فقط لخمسة أقدام.

3- الفم القذر:

ستفكر مرتين قبل التقبيل بعد أن تقرأ هذا، في الفم الواحد، عدد البكتيريا قد يفوق عدد الأشخاص على الأرض، تنظيف الأسنان وما بينها يخيف البكتيريا بعض الشيء، وبعضها يغرق في لتري البصاق الذي تنتجه كل يوم، وهذا كافٍ لملء زجاجة صودا كبيرة.

إذًا لا يمكن أبدًا اعتبار فمك نظيفًا.

4- الوجه وحقائقه:

تحذير: قراءة هذا قد يجعل بشرتك تنمّل، فوجهك مضيف لحشرات صغيرة لا يمكن رؤيتها، والعث صاحب الثماني أقدام يتزاوج، يضع بيضه، يفقس ويتكاثر على وجهك.

أمّا حافة شعرك عند الجبين، تجويف عينك ورموشك هي أمكانه المفضلة للاختباء.

بعض هذا العث يُقضى عليه حينما نفرك بشرتنا، لكن إذا خرج عن السيطرة يمكن أن يسبب مشاكل جلدية أو التهابات في العين.

5- التعرّق:

عندما يكون الجو حارًا أو إذا فَقَدت أعصابك، تقوم خلاياك العصبية بإرسال إشارات لفتح ملايين الغدد، التي تسمح للعرق بالخروج، وينصب العرق من إبطيك، كف يديك، قدميك، رأسك وأعضائك الخاصة، الجراثيم تحب السباحة، لذلك فهي تقفز في الحال.

ليس للعرق بحد ذاته رائحة سيئة، إنها البكتيريا التي تختلط معه وتفوح الرائحة الكريهة.

6- من تراب إلى تراب:

تعِبت من الغبار؟ قد يكون عليك لوم نفسك، تقريبًا 70% من الغبار في منزلك هو خلايا جلد بشري.

يقع منك ما يقرب رطلًا ونصف من البشرة الميتة كل عام، وهذا يساوي ثلاثة أكواب ونصف من السُّكَّر تقريبًا.

7- مقعدة القوة:

“غلوتيوس ماكسيموس” هو الاسم اللاتيني لأكبر عضلة في جسمك، التي هي مؤخرتك، لديك اثنتان منها، واحدة لكل ردف.

هاتان العضلتان القويتان تعملان بمثابة وسادتين عند الجلوس، لكنهما تكونان في أفضل حال عندما تكون واقفًا، لإبقائك مستقيمًا.

8- تحت البشرة:

الرجال والنساء فصيلتان مختلفتان من الحيوانات، حتى عندما يتم تجريدهما من العظام.

الهيكل العظمي للرجل مربع الشكل، لديه حافة جبين كبير وجبين منحدر، بينما الهيكل العظمي للأنثى حاد أكثر، لديها حافة جبين أصغر وجبين أقل انحدارًا، ونعم، لديها أيضًا فخذين أوسع للحمل.

9- العظام لا تكذب:

انظر نظرة فاحصة على الصورة؟! لا، إنه ليس خشب قيقب مُقَطَّع حديثًا! يوجد داخل عظامك أنابيب صغيرة مليئة بالأوعية الدموية تُسمى “أوستيونس”، إنها جزء من العظام وتُستخدم كما جذوع الأشجار لتحديد أعمار الأشجار.

قد يكشف عدد الأنابيب في عظامك عن عمرك في حدود خمس أو عشر سنين.

صغار السن لديهم “أوستيونس” أقل في الكمية وأكبر في الحجم من كبار السن.

10- مفاجأة في البول:

كُل بعض الخضراوات وسوف تجعلك تدخل الحمام مرات كثيرة.

هل يصبح بولك أحمر أو زهري بعد أكل البنجر؟ أو يكون له رائحة كريهة بعد أكل الهليون؟ لا تقلق: فهذا لا يعني أن هناك شيئًا خاطئًا، ويحدث لبعض الناس.

يظن العلماء أن هذا يجري في بعض العائلات.

11- أسفل بطنك المظلم:

متى كانت آخر مرة فكرت فيها بأسفل بطنك؟ العلماء الذين يتفحّصون وجدوا بأن هناك الكثير يحدث في الأسفل.

لقد نقّبوا وبحثوا ووجدوا حوالي ألفي جرثومة تدعو أسفل البطن بالمنزل، وهذا عدد كبير من الضيوف غير المدعوين.


  • ترجمة: عبدالرحمن تمراز
  • تدقيق: رزان حميدة
  • المصدر