أكثر عشر عاداتٍ صحية هي في الحقيقة مضرة

تعلم البعض منا من آبائهم بعض الأشياء المتعلقة بالصحة، لكن هل نعرف ما إذا كانت بالفعل مفيدة أم لا؟

تتحدى القائمة التالية معتقداتك الصحية، وستجعلك تتساءل عن مدى صحة كل شيءٍ تفعله.

10- معقم اليدين.

يقوم المدرسون بتعقيم أيدي الطلاب عندما يصطفون للغداء، لكن لربما يكون عليهم التفكير في الأمر مجددًا إذا علموا خطورة هذا المنتج.

فمعقم اليدين يجعلهما جافتين، مما يؤدي إلى ظهور تجاعيدٍ عليها، ويحتوي أيضًا على مواد كيميائية من الممكن أن تكون ضارة جدًا إذا استخدمت بشكلٍ متكرر، ومن الممكن أن يؤدي استمرار استخدامه إلى خلق المزيد من البكتيريا والفيروسات المقاومة (سابيربوجس) لتلك المواد، حتى ينعدم تأثيره.

9- المضادات الحيوية.

مثله مثل معقم اليدين، فإن المضادات الحيوية تساعد على خلق بكتيريا مقاومة، فكثرة استعمالها ستجعلها بلا فائدة للأشخاص الذين يعانون من الالتهابات البكتيرية، كما يشكل استعمال المضادات الحيوية تأثيرًا سلبيًا على الحمل مثل (ريفامين)، ويجعل حبوب منع الحمل بلا فائدة.

8- المياه المعقمة والمياه المعبأة.

تقوم شركات المياه المعبأة بتصفية المياه من المعادن التي يحتاجها الجسم ليكون بصحة أفضل مثل الفلورايد، الذي بإزالته تصبح الأسنان في خطرٍ، لذا قد ترغب في إعادة النظر في مصدر المياه الذي تشربه.

7- مسكنات الألم.

يأخذ الكثير من الناس الأدوية ليشعروا بتحسن، وهناك أعدادٌ هائلة من المرضى الكبار في السن مدمنون على مسكنات الألم التي يصفها لهم الطبيب، لكن يمكن للاستخدام المطول لمسكنات الألم مثل (الكوديين) أن يغير كيمياء الدماغ في بعض الحالات التي لا يمكن إصلاحها وقد تسبب الخرف.

6- البينادريل.

يبدو أن هذا الدواء لا توجد له آثار سلبية إذا تم أخذه بشكل مناسب، لكن أظهرت النتائج الأخيرة أخبارًا مثيرة للقلق حول استخدامه بشكل متكرر، فبالرغم من أنه يساعد في حالات الحساسية لكن استخدامه لفتراتٍ طويلة يمكن أن يؤدي إلى ظهور مرض الزهايمر في المستقبل.

5- الذهاب للطبيب عند الإصابة بالزكام.

يجب عليك تجنب الذهاب للطبيب إذا كنت تعتقد بأن هناك شيءٍ خاطئ وخطير يحدث لك، وفكر في العواقب أولًا، فالمكان الرئيسي الذي تتواجد فيه الفيروسات هو مرافق الرعاية الصحية، لأن ذلك هو المكان الأول الذي يقصده المرضى، وحتى وإن كانوا يهتمون بالتطهير فإن احتمال التقاط الفيروسات عن طريق الذهاب إلى الطبيب مرتفعٌ للغاية.

4- أكل السمك.

يُنصح بالدجاج والسمك كأفضل اللحوم للحصول على البروتين، ومع ذلك فإن تناول بعض أنواع الأسماك بشكل متكرر قد يسبب خطورة على صحتك، وإنه لمن الممكن أن يتسبب لك بالتسمم من دون أن تعلم، حيث يحتوي بعضها على الزئبق الذي يسبب مشاكل خطيرة.

3- السمن.

كان ولازال العديد من الناس يتناولون السمن بدلًا من الزبدة بالرغم من الأضرار الذي يسببه، وبالرغم من أن الزبدة لا تحتوي على دهون متحولة مثل السمن.

2- الامتناع عن تناول الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين.

يعتقد العديد من الناس أن الأطعمة الخالية من الغلوتين صحية أكثر، لكن هذا غير صحيح فتناولك للبسكويت الخالي من الغلوتين لا يعني أن هذا أمرٌ جيد، فهو ما زال يحتوي على السكر والزبدة.

1- السباحة في البركة.

قد ينصح العديد من الأطباء بالسباحة كتمرينٍ جيدٍ للأشخاص الذين يعانون من آلامٍ في المفاصل، لكن التمارين الرياضية الثقيلة هي ليست التمارين الموصى بها حيث يمكن أن تسبب ضغطًا على القلب، كما لا تحافظ على درجة حرارة الجسم.


  • ترجمة: ريم الناصر.
  • تدقيق: إسراء زين الدين.
  • المصدر

احب اللغة الإنجليزية و الترجمة، هادئة، أحب ان ألتقي بأشخاص من ثقافات أخرى واكون صداقات، إجتماعية نوعًا ما، مزاجية، أحب القراءة و معرفة معلومات جديدة.