أكثر عشرة مشاهيرٍ كرهوا الشهرة

10. جوني ديب Jonny depp

بدأ جوني ديب التمثيل في ثمانينات القرن الحالي بعد تمثيله في فلم A Nightmare on Elm Street سنةَ 1984, لكنّه صعد فعليًا نحو النجومية حينما مثّل في السلسلة التلفزيونيّة Jump Street 21 وقد وصف بأنّه “قد يكون من بين أكثر الممثلين تنوعًا في عصره وعمره في هوليوود” تبعًا لموقعه الإلكتروني johnnydeppweb.com.

يحب جوني ديب ما قدمه، لكنّه لا يحبّ الشهرة التي رافقتْ نجاحه, حيث وصف الشهرة بقوله: “العيش كهاربٍ”. كما قال أيضًا: “أنا لا أعتقد بأنه أمر يمكنك الاعتياد عليه, فلعدّةِ سنواتٍ لم أتمكّن إطلاقًا من تصنيف اسمي بنفس التصنيف في تبويب “الشهرة” أو شيءٍ من ذلك القبيل”.

جوني ديب هو أيضًا عازفُ غيتارٍ شغوفٌ بعزفه، متمنيًا أن يهتمّ الناس بعزفه لأنّهم يحبّون عزفَه بالفعل لا لأنّهم شاهدوه في عدةِ أفلامٍ.

٩. مارلون براندو Marlon Brando

الراحل، العراب العظيم (مارلون براندو) مثل لأكثر من خمسين عامًا في السينما. على الرغم من ذلك فقد كره الشهرة، وبحسبِ موقع IMDb المتخصص بالأفلام والمشاهير فإن “(مارلون براندو) يعتبر ممثل الأفلام الأعظم على مر الزمان”.

لكن، في نهاية الوثائقي المعروف Listen to Me Marlon ، يقول بأنّه كان “سيعيش الحياة بصورةٍ مختلفةٍ” لو استطاع ذلك. في عدة أجزاء من الوثائقي، تحدّث عن التمثيل بقرفٍ مطلق.

قال “أن الممثلين هم كاذبون فقط، وأن أيّ شخصٍ بإمكانه التمثيل، وأنّ التمثيل هو التعبير عن الدوافع العصبية, إنّه حياة التشرّد وأنّ اعتزالَ التمثيل هي الإشارة الحقيقيّة للنضج”.

أحد أهم أقواله المشهورة: “السبب الوحيد لوجودي في هوليوود هو عدم امتلاكي الشجاعة الأخلاقيّة لرفض المال”.

٨. جاستن بيبر Justin Bieber

من هو (جاستن بيبر)؟ حسنًا ، إذا كان عليك أن تسأل! إنه مغني بوب كندي اكتشف عبر يوتيوب حيث نشر هو ووالدتُه مقاطعًا لطفلٍ يافعٍ يغني لكلٍّ من: Stevie Wonder ، Michael Jackson ، و Ne-Yo Covers ليتم تسجيله أخيرًا.

صدر ألبومه My World عامَ ٢٠٠٩، وبيعَ منه أكثر من مئة وثلاث وسبعين ألف نسخة خلال الأسبوع الأول من صدوره في المتاجر.

أعلن بيبر أنّ تحقيقَه للشهرة في صغره كان أصعب شيءٍ بالنسبة له في العالم.

في عمرِ الحادية والعشرين قال، “انظرْ نحو الإحصائيات, كيف حطم العديد من الأطفالِ النجومِ حيواتهم وحوّلوها إلى عملٍ غريب….. إنّه أمرٌ سيءٌ، نمطُ الحياة هذا سيءٌ”.

قال أنه سيظلّ يخبر نفسَه، “أنت لست جيدًا بما فيه الكفاية، والناس يكرهونك”. استشهد بكايلي جينيرKylie Jenner كمثالٍ على الأثر المدمِّر للشهرة لشخصٍ يافعٍ. حيث عبّر بيبر بمقابلة له مع الغارديان The Guardian عامَ ٢٠١٥ عن كون المرء محاطًا بالكاميرات طوال الوقت وذَكرَ “يؤثِّر على تفكيرها وكيف تفهم الناس ولم عليها أن تفعل أشياءً محددةً”.

7. كوري فيلدمان Corey Feldman

ليس مفاجئٌ لأن يكره أحدٌ ما الشهرة بعد يعرف ما مرّ به كوري فيلدمان وصديقه المفضل، كوري هايم Corey Haim. فيلدمان صرّح بأنّ صديقه هايم قد أغتصب عندما كان طفلًا وتم اخباره بأنّ ذلك أمرٌ طبيعيّ لأن هذا ما يفعله الرجال في هوليوود.

ليتغلّبَ على إحساسه ذلك, فقد تعاطى هايم المخدرات، إدمانه أدى في النهاية إلى مشاكلٍ صحيّة والتي أودت بدورها إلى موتِه السابقِ لأوانِه عام ٢٠١٠. لم يكن الأمر جيّدًا بالنسبة لفيلدمان.

ادّعى فيلدمان بأنّه قد اعتُديَ عليه من قِبل رجلٍ استأجره والده لذلك الغرض, وأضاف فيلدمان أيضًا بأنّ المولعين كانوا في كلّ مكانٍ في هوليوود عندما كان في مراهقتِه وأنّ هؤلاء عرفوا أين يتواجد هو وصديقه دائمًا.

“بشكل أساسيّ كنتُ طفلًا عبدًا, حرفيًا كنت مشهورًا حتى قبل أن أعرف اسمي”، هذا ما قاله فيلدمان. “أيُّ طفولةٍ؟ لا أعرف ما يعنيه ذلك”, وشرح فيلدمان بأنّ تنشئتَه قد تمّت في فيلم بدلًا من أن يتمكّن من العيش في حياةِ طفلٍ عاديةٍ.

لذا من سيلوم هذا الشخص؟! سنكره الشهرة أيضًا لو عشنا طفولة كهذه.

6. ديمي لوفاتو Demi Lovato

أمام الكاميرا أيضًا في طفولتها. مثلت في Barney and Friends, ولاحقًا كانت ضمن طاقم تمثيل من سلسلة قصيرة لديزني تدعىAs the Bell Rings عام ٢٠٠٧.

أطلقت ديمي أيضًا العديد من الأغاني الفردية. وفي عام ٢٠٠٩ ، احتلّتِ المركز الأوّل في Sonny with a chance.

بعد ذلك، ازدادت شهرتها. تكلمت ديمي عن صعودها نحو النجوميّة, وقالت بأنّ ذلك كان عاملًا في اضطرابات الأكل التي عانت منها وكذلك إدمانها على المخدرات.

وصرّحت ذات مرّةٍ قائلةً، “لم أعتقدْ أنّي كنت سأحقّق الشهرة في الحادية والعشرين من عمري، وأنا لم استطع الاستمرار لنصف ساعةٍ أو ساعةٍ بدون كوكائين”. جرحت ديمي نفسها محاولةً الانتحار وأساءتِ استخدامَ حبوبِ الوصفات الطبيّة, لكنّها وفي حوالي التاسعة عشر من عمرها، اعترفت بمشكلتها وبحثت عن المساعدة.

5. ليدي غاغا Lady Gaga

ستيفاني جوان إنجلينا جيرمانوتا Stefani Joanne Angelina Germanotta والمعروفة باسم ليدي غاغا Lady Gaga انضمت إلى فرقةٍ محليّةٍ بعمر التاسعة عشرة، والتي حققتْ بعضَ الشهرةِ والانتباه. عام ٢٠٠٦، سجّلت في Def Jam لكنها رفضت من العلامة بعد ثلاثة أشهر فقط.

على أية حال، سجّلها Vince Herbert عامَ ٢٠٠٧ في تسجيلات Streamline وهي بصمةٌ لتسجيلاتInterscope . جالتْ في أوروبا ونوادي المتعة الأمريكية, ولكن كلّ ذلك لم يحقق شيئًا ناجحًا لمهنتها إلّا في عام ٢٠٠٩ مع أغنيتها Just Dance.

منذ ذلك الحين، تعمّقت غاغا في شهرتها أكثر، واصفةً إيّاها بالوحدة: “لا يمكنني التفكير بشيءٍ واحٍد قد يعزلك ويجعلك وحيدًا أكثر من الشهرة”. لم تفكر مطلقًا أن تكن مشهورةً وفكرت بالاعتزال بسببِ ذلك.

رسمت غاغا صورةً حزينةً للعزلة الشديدة لكلّ معجبيها. “أختبئ كثيرًا…. لأحافظَ على صورتي كنجمةٍ بعين مُعجبيَّ”. هذا ما قالته. “قادتني الشهرة نحو الجنون”.

4. كريستين ستيوارت Kristen Stewart

ظهرت موهبة كريستين ستيوارت لأول مرة خلال أدائها في مسرحيةٍ لعيدِ الميلاد عندما كانت في الثامنة من عمرها. استمرت لتجسِّدَ شخصيةً صامتةً في فيلمٍ لديزني وبعدها كابْنةٍ للمثلةِ Jodie Foster في فيلم Panic Room.

بعمر الثامنة عشر باتت كريستين تعمل تحت اسمها الكبير. منذ ذلك الحين سطعت في النجومية بعد ظهورها في العديد من الأفلام المشهورة، كالفيلم الشهير متعدد الأجزاءThe Twilight Saga . لطالما كانت هذه النجمة صريحةً حول شعورِها تجاهَ الشهرة.

قالت كريستين عام ٢٠١٥، “الشهرة هي أسوأ شيءٍ في العالم. وجودُ ذلك الكمّ الهائل من الطاقة البشرية تضغط عليك وتجرّدك بشكلٍ واضحٍ بسبب التحليل الناقد”.

3. شايلين وودلي Shailene Woodly

كان عمر شايلين وودلي أربعَ سنواتٍ فقط عندما بدأت عرض الأزياء التجاري. بدأت التمثيل عام ١٩٩٩، كممثلةٍ في Replacing Dad , استمرت بالتمثيل حتى بلوغها الخامسة عشر، حيث تمّ تشجيعها لارتداءِ دعامةٍ لعلاج انحناءِ الظهر مجهولِ السبب. بعد عامين من العلاج، أصبح وضعها جيدًا.

حصلت شايلين دورها بشخصيّةِ Amy Juergens فيThe Secret Life of the American Teenager . بعد ذلك الوقت، عُرفت جيدًا في هوليوود. على أيّة حالٍ، وكما هو الحال مع جوني ديب والعديد من الآخرين، فإن شايلين تفضّل فنّ التمثيل على الشهرة.

تشعر شايلين بذلك لدرجةِ أنّها قالته بشكلٍ علنيّ: “بالنسبة لي، الكلمة التي تبدأ بحرف F هي مشهور Famous أمّا التي تبدأ بحرف C فهي شهرةCelebrity وأنا أكره هاتين الكلمتين بحق.

تعمّقت شايلين في الفن لدرجة شعورها بأنّه من المقبول أن ترفض أدوارًا لسنواتٍ. حيث تقول: “لو تمّ تعييني فقط لأنّ اسمي مشهور، هذا ليس جيدًا. يشبه ذلك شخصًا اشترى لوحةً فقط لأنّه قد تمّ إخباره عن قيمتها، بالمقابل أن يكون مستمتعًا بالنظر إلى اللوحة ويشعر بالإلهام منها”.

2. بريتني سبيرز Britney Spears

بدأت بريتني سبيرز بالتمثيل في عمر الثامنةِ عندما جرّبت في The Mickey Mouse Club وقد رفضوها بسبب عمرها، لكنّها لم تدع ذلك يوقفها, إذ تقدّمت مرةً أخرى في عمر الحادية عشرة وتم قبولها في طاقم الممثلين في سلسلةٍ مشهورة.

على أيةِ حالٍ، لم تصنعِ اسمًا كبيرًا لها حتى سجّلت في تسجيلات JiveوألبومهاBaby One More Time الذي بيعَ منه ثلاثة عشر مليون نسخة. حسنًا، إن لم تقنعك أغنيتها Lucky فلربما تقنعك تصريحاتها المباشرة.

عندما سألها المضيف الإذاعي Scott Mills فيما إذا كانت تتمنى لو لم تكن مشهورة, أجابته النجمة: “لقد تساءلت من قبل وللعديد من المرات. في الواقع أنا شخصٌ منعزلٌ جدًا. أحيانًا، أرفض كوني مشهورةٌ. أظنّ أنّه أمرٌ مبالغٌ فيه، ليتمكن شخص ما من استيعاب وصوله لهذا القدر من المجد”.

تابعت قائلةً: “أعيد ذلك مرارًا وتكرارًا، صدقًا”. ثم أضافت، “أنا حزينة”.

1. مارلين مونرو Marilyn Monroe

كانت للنجمةِ مارلين مونرو طفولةٌ حزينةٌ. والدتها المريضة ذهنيًا كانت غيرَ قادرةٍ على العناية بها بشكلٍ جيدٍ، حيث أُجبرت على الدخول والخروج الى ومن الميتم، وتمّت مضايقتُها من قِبَلِ آباء أصدقائها. ولتجنُّبِ عودتِها إلى الميتم، فقد قرّرتِ الزواجَ بعمرِ السادسة عشر منJames Dougherty , وهو صديقٌ يقطن في الجوار.

امتهنت عرضَ الأزياء بعد طلاقها عام ١٩٤٦. في نهاية الأربعينيات بدأت مارلين التمثيل وسجّلت زوجًا من العقود, لكن لم تزدهرْ مهنتُها إلّا بعد توقيعها عقدًا مع Twentieth Century-Fox وتطوّرت حتّى أصبحت نجمةً ذات اسمٍ لامعٍ. في الواقع، أصبحت واحدة من أشهر النساء عبر التاريخ.

العديد من اقتباسات مارلين تصرّح بالألمِ الواضح الذي الحقَته الشهرةُ بها:

“إنها تثيرُ الحسد، أجل الشهرةُ تفعلُ ذلك”.

“الشهرة كالكافيار، أنت تعلم إنُه أمرٌ جيدٌ أن تتذوّقَ الكافيار ولكن ليس في كلّ وجبةٍ”.

أمّا الاقتباس الأكثر تعبيرًا على الإطلاق، تقول فهو:

“أعتقد أنّه عندما تكون مشهورًا، فإنّه يتمّ تضخيم كلّ نقطةٍ ضعفٍ لديك”.


  • ترجمة: بشار منصور
  • تدقيق: نورا برهان الدين
  • المصدر